رياضة
Google+
مقالات الرأي
مرحلة يمنية جديدة
الحوثيون في حيص بيص. صار حالهم كمن فقد ظله، لا يعرفون رؤوسهم من أرجلهم، وصارت أصواتهم أعلى من أفعالهم بعد أن
الحوثيون يوصدون أبواب السلام
إفتتاحية صحيفة الخليج   السلوك الذي يتبعه الحوثيون في التعاطي مع المبادرات السلمية التي تقودها الأمم
باب النجار مخلع
ظل نظام ايران طوال العقود الثلاثة الماضية يعمل بقوة على إيقاظ الفتنة الطائفة في المنطقة كتعبير عن طبيعته
لكم الجنوب .. ولنا الشمال !
أثناء انعقاد مؤتمر الحوار الوطني، وعندما كانت مليشيا الحوثي محصورة في بعض مديريات صعدة وحرف سفيان، كان
إنها "الهاشمية السياسية"
المشكلة في اليمن- في جوهرها- ليست في الحركة الحوثية، التي لا تعدو كونها تجلياً لمعضلة أعمق، المشكلة ليست في
تعلم من بن دغر يا بحاح
خرج نائب الرئيس ورئيس الوزراء السابق خالد بحاح مغرداً على تويتر بإدعاء ان الشرعية نهبت ما قيمته 700 مليون
آخر الأخبار
اختيارات القراء
اتبعنا على فيسبوك

المنتخب اليمني يودع بطولة غرب آسيا من الدور نصف النهائي

السبت 02 أكتوبر 2010 07:03 صباحاً

الحدث اليمنية - المحرر الرياضي

 

ودع منتخبنا الوطني لكورة القدم بطولة غرب آسيا المقامة حاليا في الأردن من الدور قبل النهائي بعد خسارته أمام المنتخب الكويتي بضربات الحظ الترجيحية (3-4) في المباراة التي جمعت الفريقين يوم  أمس الجمعة على ملعب الملك عبد الله الثاني..

لعب منتخبنا الوطني الشوط الأول مدافعا، وحاول الاعتماد على الهجمات المرتدة، لكن الأفضلية الكويتية بدت واضحة، حيث استمر الضغط على مرمى منتخبنا طوال فترات الشوط الأول، وعكس مجريات اللعب سنحت فرصة لمنتخبنا في الدقيقة 40 هي الأخطر في الشوط بعد تمريرة عرضية للمهاجم علي النونو لم يستفد منها كما ينبغي..

تقدم منتخبنا الوطني في الدقيقة 56 عن طريق المهاجم على النونو بعد تمريرة عرضية بينية أودعها ببراعة في الشباك..

بعد ذلك حاول الكويتيون تعديل النتيجة بشن سلسلة من الهجمات تصدى لها ببراعة الحارس سالم عبد الله عوض الذي تعرض للطرد في الدقيقة 70 بعد اشتباك مع اللاعب الكويتي مساعد ندا كما تعرض ندا للطرد أيضا..

شهدت الدقيقة 72 هدف التعادل الكويتي من ضربة ثابتة، ليتحرك منتخبنا بعد ذلك بسلسلة من الهجمات الخطرة تفنن اللاعبون في إضاعتها، كان أخطرها فرصة النونو في الدقيقة 73 بعد ان حاول مغالطة الحارس وإسقاط الكرة في الشباك لكنها علت العارضة، لينتهي الشوط الثاني بهذه النتيجة، كما انتهى الشوطان الإضافيان بها أيضا..

احتكم الفريقان بعد ذلك لضربات الترجيح حيث التي أهدت الفوز للمنتخب الكويتي بعد إضاعة ضربتين من اللاعب هيثم الأصبحي واللاعب باسم العقل..