رياضة
Google+
مقالات الرأي
مرحلة يمنية جديدة
الحوثيون في حيص بيص. صار حالهم كمن فقد ظله، لا يعرفون رؤوسهم من أرجلهم، وصارت أصواتهم أعلى من أفعالهم بعد أن
الحوثيون يوصدون أبواب السلام
إفتتاحية صحيفة الخليج   السلوك الذي يتبعه الحوثيون في التعاطي مع المبادرات السلمية التي تقودها الأمم
باب النجار مخلع
ظل نظام ايران طوال العقود الثلاثة الماضية يعمل بقوة على إيقاظ الفتنة الطائفة في المنطقة كتعبير عن طبيعته
لكم الجنوب .. ولنا الشمال !
أثناء انعقاد مؤتمر الحوار الوطني، وعندما كانت مليشيا الحوثي محصورة في بعض مديريات صعدة وحرف سفيان، كان
إنها "الهاشمية السياسية"
المشكلة في اليمن- في جوهرها- ليست في الحركة الحوثية، التي لا تعدو كونها تجلياً لمعضلة أعمق، المشكلة ليست في
تعلم من بن دغر يا بحاح
خرج نائب الرئيس ورئيس الوزراء السابق خالد بحاح مغرداً على تويتر بإدعاء ان الشرعية نهبت ما قيمته 700 مليون
آخر الأخبار
اختيارات القراء
اتبعنا على فيسبوك

المنتخب اليمني يوجه رسالة شديدة اللهجة لفرق خليجي عشرين برباعية في مرمى السنغال

الخميس 28 أكتوبر 2010 10:05 مساءً

الحدث اليمنية ـ المحرر الرياضي

انتهت قبل قليل على ملعب 22 مايو بمدينة عدن المباراة الودية بين المنتخب اليمني ومنتخب السنغال في إطار استعداد الأول لبطولة خليجي 20 المقرر إقامتها على الأراضي اليمنية في الثاني والعشرين من الشهر القادم..

وانتهت المباراة بفوز عريض لمنتخبنا الوطني قوامه أربعة أهداف مقابل هدف رغم مباغتة المنتخب السنغالي لمنتخبنا الوطني بهدف في الدقيقة الثالثة من عمر الشوط الأول..

لكن قبل انتهاء الشوط الأول عاد منتخبنا ليعدل النتيجة بهدف جميل للاعب على النونو بعد سيطرة واضحة..

واصل منتخبنا السيطرة والضغط في شوط المباراة الثاني ليترجم ذلك إلى هدف ثان في الدقيقة 22 عن طريق اللاعب منصر باحاج، ليطرد بعدها بثلاث دقائق إثر احتكاك عنيف مع أحد لاعبي المنتخب السنغالي كما طُرد لاعب سنغالي بعد ذلك في عملية احتكاك مشابه..

استمر منتخبنا في تألقه حتى الدقيقة 35 التي شهدت هدفا ثالثا جميلا عن طريق اللاعب لمين بتسديدة قوية من خارج خط الـ18 سكت في الشباك السنغالية..

لم يكتف منتخبنا بهذه النتيجة فأضاف هدفا رابعا في الدقيقة 40عن طريق اللاعب علاء الصاصي بعد انفراده بحارس المرمى.. 

 

ملاحظات

ـ لوحة الحكم الرابع لا تبدو على ما يُرام

ـ اضطرت القناة الأولى لقطع المباراة في تمام التاسعة لأجل نشرة الأخبار، ومثل هذا ليس بغريب على القناة، الغريب أن يحدث ذلك دون سابق إنذار..

ـ لم يحاول المخرج ولو لمرة واحدة إعادة بعض أهداف اللقاء رغم أن بعض فترات المباراة شهدت توقفا للعب..

ـ لم يقم المعلقان بتذكير المشاهدين بنتائج اللقاء في ثنايا التعليق ولا بالأوقات التي سُجلت فيها خمسة من الأهداف.