كتابنا
Google+
مقالات الرأي
لن تحملنا الدبلوماسية الدولية إلى المستقبل بمعايير الشفقة
رفض الحوثيون كل فرص السلام لأن مشروعهم يقوم موضوعياً على الحرب ، وهو ما يعني أن السلام الذي يؤمن الاستقرار
حامل مشروع الوطن لا يحقد على أحد
حتماً سينتصر مشروع استعادة الدولة على المشروع الحوثي القادم من خارج التاريخ، وتكوينات ماقبل الدولة، حينما
مائة سنة على نهاية الحرب العالمية الأولى
بمرور مائة سنة على عقد الهدنة التي شكلت البداية الأولى لانهاء الحرب العالمية الاولى ١٩١٤/١٩١٩، يحتفل العالم
لماذا حسم معركة الحديدة ضرورة
ترتدي معركة الحديدة أهمّية خاصة وذلك لأسباب عدة. في مقدّم هذه الأسباب القيمة الاستراتيجية للميناء المطل على
وبدأ الحصار على إيران!
إلى قبل أيام، كانت طهران تتطلع غرباً، على أي أمل واهٍ يمكن أن يغير مصيرها، على أمل أن تدفع أزمة مثل مقتل جمال
المشروع المصلوب فوق خرافتي “الولاية” و “السيد”
كتب السفير الدكتور ياسين سعيد نعمان تحت العنوان المشار إليه أعلاه يقول :  ما إن أطلق وزير الدفاع الامريكي ،
آخر الأخبار
اختيارات القراء
اتبعنا على فيسبوك
صلاح السقلدي
الثلاثاء 18 سبتمبر 2018 11:28 صباحاً
لا نعلمُ مَــا الذي سيُــغري المواطنين اليمنيين بمدينة الحُـــديدة الساحلية ليتعاونوا مع قوات التحالف ” السعودية والإمارات” – ويتجاوبون مع وعوده -المشوبة بلغة الوعيد- كما يطلب
السبت 11 أغسطس 2018 11:21 صباحاً
المقابلة التلفزيونية التي تحدث بها رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي اللواء عيدروس الزبيدي مع قناة أبو ظبي، الجمعة،حفلَـتْ بكثير من نقاط الإيجاب وبنقاط غموض بل وغرابة، نوجزها ونتعرض لها على
الخميس 11 أغسطس 2016 07:39 مساءً
-1- في يافع وبعد تمنّـع وإنكار ظلت تنتهجه عدد من القيادات الجنوبية عن وجود عناصر متطرفة في يافع وغير يافع, ذهبت أخيراً الى هناك حملة عسكرية في محاولة لكبح جماح تلك العناصر والحد من نشاطها, ولكن
السبت 08 ديسمبر 2012 10:01 صباحاً
نعم هو مسلح بوعي لا حدود له، وعي حقوقي، وعي سياسي، وعي ثقافي، وعي بدقة وحساسية المرحلة التي يمر بها الوطن والمنطقة بأسرها، وعي بمدى بخطورة تكالب الخصوم والأعداء حول قضيته، وعي بحجم تشابك
الاثنين 14 مايو 2012 07:44 مساءً
 قالوا بكى الشيخ ربيش بن كعلان، شيخ مشايخ قبيلة الجدعان  وهو يتوسل بأسلوب ديمقراطي جدا قبائله بالكف عن قطع خطوط الكهرباء والاضرار بمصالح الناس ، قلنا الحمد لله جانا الخير، فالبكاء هذه
الأربعاء 18 أبريل 2012 06:17 مساءً
  لا تزال المقابلة التي أجرتها صحيفة (السفير) البيروتية عام 1995م مع الأديب والشاعر الكبير الراحل عبدالله البردوني والتي أعادت نشرها صحيفة (النداء) عالقة في الذاكرة لما فيها من جرأة
الثلاثاء 06 مارس 2012 08:40 مساءً
أتذكر قبل أعوام أن قامت شركة الغاز بحملة استبدال أسطوانات الغاز التي كانت تباع في عدن وباقي مناطق الجنوب والتي كانت تسمى بـ(الدبة الجنوبي) للتفريق بينها وبين الدبة التي لا تزال تستخدم إلى
الثلاثاء 28 فبراير 2012 01:18 صباحاً
بعد نجاح الرفض الشعبي بالجنوب وبعدن خاصة لما سمي بالانتخابات الرئاسية التي جرت يوم 21 فبراير والتي عبرها أستطاع الجنوب من خلال حراكه السلمي وباقي وقى مجتمعه المدنية ومكوناته الاجتماعية
الخميس 23 فبراير 2012 10:03 مساءً
(قُـل الحقيقة واشتُــمني) نعم اشتُـمني ان كنت لا تستطيع أن تكف عن شتائمك و لا تقدر ان  تعفينا من سماع بعض من سلاطة لسانك الحِداد ،فلا بأس ان تفعل ذلك ولكن قبل هذا عليك ان تقول الحقيقة كما هي
الأربعاء 22 فبراير 2012 07:02 مساءً
من حيث قــدّروا أن يزيفوا الحقيقة  يلووا عنقها ويشوهوا صورتها برتوش عبثية،فقد أظهروها وأبانوها في انصع صورها وأبهى حالتها، حين غرتهم الأماني وذهبوا بمهزلتهم المسماة انتخابات ليكتشفوا
الخميس 16 فبراير 2012 08:48 مساءً
صديقي المنتمي لحزب التجمع اليمني للإصلاح، صديق متحمس جدا لحزبه، قبل وجَـدته متجهم الوجه عابس الصورة على غير عادته، ومن غير حتى السلام عليكم ،باشرني بسيل من التهم ووابل من الانتقادات -وعلى
الخميس 09 فبراير 2012 11:31 مساءً
 نعرف جيدا ان لدى حزب الإصلاح بعدن وبكل الوطن الحق بان يعمل على نقل ما يسمى بالشرعية الدستورية من علي عبدالله صالح إلى عبدربه منصور بانتخابات أو باستفتاء، كي لا يظل الأول يزايد على الكل
الأربعاء 04 يناير 2012 09:44 مساءً
اسمه بالعلن (قانون الحصانة ) يهدف اصداره الى منع محاكمة رئيس اليمن المعزول صالح واعوانه وهو بالأساس قانون العار الذي سيلحق بجبين كل من يضع بفمه ماء و يصمت ازاء تمريره المرتقب اصداره فوق مائدة
الجمعة 16 ديسمبر 2011 11:43 مساءً
قطعاً لم تكن مصادفة ان يطلع خبر شروع مجلس النواب اليمني بالإعداد لقانون يوفر لعلي عبدالله صالح واعوانه القتلة الحصانة أمام القضاء اليمني في نفس يوم (17ديسمبر) يوم الذكرى الثانية لمذبحة
الجمعة 25 نوفمبر 2011 08:52 مساءً
إذا تم شيئا بدأ نقصه× ترقب زوالاً إذا قيل تمّ)   معذرة هذا ليس استهلالا للاستسلام لوحش التشاؤم وغول المزاج السوداوي والبلغمي ولكن شريط الذاكرة بلهيبه يعرض نفسه أمام خيالنا عنوة عنا
الأحد 06 نوفمبر 2011 08:07 مساءً
كلما أتت مناسبة وطنية او دينية يسمعنا صاحب الخطاب الرسمي من داخل قصره الوثير بطريق الستين الجنوبي بصنعاء نفس العبارات ونفس جُـمل الاتهامات التي يكررها بحق معارضيه وكأنه يعمل طريقة(نسح –
الأربعاء 26 أكتوبر 2011 10:24 مساءً
ان يقول معارضو النظام الحاكم بصنعاء أن تنظيم القاعدة باليمن والجزيرة العربية هو صنيعة هذا النظام وانه يستخدمه لأغراض در الأموال من الامريكان والاوربيين ويقنعهم بانه هو الحليف الذي لا غنى
الأربعاء 12 أكتوبر 2011 10:02 مساءً
وأنت تتحدث من داخل هيكل الثورة عن قيم العدالة والمساواة ومن محرابها ترتل أناشيد المحبة والسلام وتنشد مجتمع خال من كل أشكال التعسف والقهر والإذلال من أي جهة كانت، فلا تنه عن شيئا وتأتي بمثله
الجمعة 30 سبتمبر 2011 01:41 مساءً
اللعب بالورقة الدينية وتوظيف الدين الإسلامي لخدمة السياسة هي شيطنة سياسية خطيرة دأب الحكم وعصبته الفاسدة باليمن على الاتكاء عليها ومزاولتها حتى وان أحرقت كل شيء عدى كرسي حكمه وثرواته
الثلاثاء 20 سبتمبر 2011 06:10 مساءً
قال لي صاحبي وهو يحاورني على صفحة موقع الفيس بوك ،وهو من شلة (ما لنا إلا هُـبَـل): لماذا يتعمد الجنوبيون بوصف الوضع منذ عام 1994م بأنه وضع احتلال الشمال للجنوب ويسعون لما يزعمون بتحريره من